News Headlines

Or Search News in GUC Calendar

الجامعة الألمانية بالقاهرة أحد الرعاة الرسمين لملتقى الابتكار بمؤتمر القاهرة الدولى للاتصالات 2018

In GUC News
Thursday, November 29, 2018

شاركت الجامعة الألمانية بالقاهرة هذا العام، في فعاليات الدورة 22 لمعرض ومؤتمر القاهرة الدولى للاتصالات (Cairo ICT) الذي عقد بمركز مصر للمعارض الدولية بالقاهرة الجديدة، في الفترة من 25 إلى 28 نوفمبر 2018، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وتأتي مشاركتها كراعي رسمي ضمن مجموعة الرعاه الرسمين لملتقى الابتكار (Innovation Arena) الذي يقام ضمن فاعليات المؤتمر للعام الثالث على التوالي والتي تعد ساحة مخصصة لشباب المبدعين ورواد الأعمال لاستعراض مشروعاتهم المبتكرة.

شهدت فاعليات أعمال الملتقى مشاركة الجامعة بفاعلية، من خلال حضور الدكتور عمرو طلعت وكيل كلية هندسة وتكنولوجيا المعلومات للشئون الطلابية بالجامعة ككمثل عن الجامعات المصرية مع كل من غادة خليل مديرة مشروع رواد 2030 التابع لوزارة التخطيط والدكتور حسام عثمان من مركز الإبداع التكنولوجي ورواد الأعمال ككمثلين للحكومة المصرية والمهندس محمود محجوب شريك بشركة لينك داتا سنتر، في حلقة نقاشية بعنوان" كيف تؤثر التكنولوجيا الحديثة على الإبتكار"، وأدار الحوار وائل أمين الشريك المؤسس بشركة «سوارى فينتشرز» المتخصصة في مجالي استثمار رأس مال المخاطر والصناعات التكنولوجية.

وأشار طلعت إلى أن التكنولوجيا أتاحت رؤية العالم من منظورٍ مختلف فقد ساهمت في رسم ملامح جديدة للابتكار من خلال إتاحة العديد من الأدوات والخدمات كظهور مصطلح إنترنت الأشياء (Internet Of Things) الذي يتيح توصيل كل الأجهزة الموجودة حولنا بشبكة الإنترنت، ومن ثم التحكم في هذه الأشياء عن بعد أو ربطها بعضها الببعض لإرسال واستقبال البيانات لأداء وظائف محددة من خلال الشبكة، حيث ظهرت الساعات الذكية - أجهزة الاستشعار المنزلية الذكية والسيارات الذاتية القيادة، والطائرات بدون طيار وهو مما لا شك فيه فقد ساعد على تسهيل حياة البشر، مؤكدًا أن الأبداع والتكنولوجيا متلازمان ومتكاملان.

وشدد عمرو على ضرورة قيام الجامعات المصرية بالربط ما بين التعليم والابتكار، من خلال مواكبة أحدث البرامج الدراسية العالمية، فضلا عن تقديم الدورات التدريبية التي تعرف الدارسين بكيفية استخدام التكنولوجيات الحديثة وتطويع أدواتها مما يقودهم إلى الابتكار والإنتاج، مشيرًا إلى أن الجامعة الألمانية بالقاهرة تقوم بهذا الدور من خلال برامجها الدراسية التي تعتمد على وحدة التعليم والتعلم والبحث العلمي.

وألقى الدكتور محمد عاشور الأستاذ المساعد بكلية هندسة وتكنولوجيا المعلومات، محاضرة بعنوان "دور البيانات الضخمة Big data في تطوير الشركات الناشئة"، استعرض خلالها وصفاً تعريفيا للكيفية اللازمة للتفاعل مع ما يسمى بالبيانات الضخمة التي وصفتها الحكومة البريطانية في عام 2012 بأنها تقنية ضمن ثمان تقنيات ذات قيمة مستقبلية، خاصة في ظل ما نشهده اليوم من تزايد البيانات بشكل أسرع عن سابقه سواء كان عبر الإنترنت، الحاسب الألي الشخصي، الهواتف المحمولة، وملقياً الضوء على الأدوات التي تمكن مطوري البرمجيات من تجميع هذا الكم الكبير من المعلومات وتنسيقها، تمهيدًا لاستخدامها بشكل أكثر فاعلية لإعطاء قيمة مضافة للشركات والمشروعات، موضحاً أن تطبيق التنقيب عن المعلومات Data Mining ووسائل الذكاء الإصطناعي Artificial Intelligence به كم من المعلومات الضخمة المرتبطة بأي شركة أو مجال عمل يتيح للشركات الناشئة رصد الأنماط المرتبطة بتطبيقاتهم مثل أنماط الاستخدام وأنماط الشراء وأنماط الاستجابة للدعاية.

وأوضح عاشور، الدور الذي يمكن أن تقوم به تطبيقات البيانات الضخمة في رصد الارتباط والعلاقات التي تحيط وتؤثر في مجال أي عمل أو دورها في إظهار ما هو غير مرئي من ظواهر قد تؤثر على المشروع الناشئ كظهور أمراض معينة - حدوث تلف في جهاز ما – أو تحول مستخدم الخدمة من شركة إلى أخرى منافسة لها لديها قنوات افضل في تقدیم الخدمة من حیث السرعة والكلفة الأقل أو توقع حجم المبيعات في المستقبل وهو ما يؤدي بدوره إلى اكتشاف جوانب جديدة فى أساليب التعامل بين المسؤل والمتلقى تمكنه من رؤية المستقبل القريب لوضع خطط البديلة تفاديا للخسائر فضلاً عن اطلاعهم على الفئة العمرية لمستخدمي الخدمة، مشيرا إلى أن استخدام تلك التقنيات الحديثة يحتاج تلقى عدد من الدورات التدريبية المتخصصة للتعامل معها.

تجدر الإشارة إلى أن ملتقى الإبتكار بالمؤتمر Innovation Arena جاء برعاية أيضاً عدد من المؤسسات بجانب الجامعة من بينها كل من البنك الأهلي المصري وأمارات دبي الوطني ، وشركة انرتيا –ميكروسوفت – منت، أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، حيث حرصت الجامعة من جانبها على المشاركة في هذا الحدث الهام والفعال الذي يعد أحد الأحداث العالمية الكبرى فى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والذى يغطى عدة مجالات.