News Headlines

Or Search News in GUC Calendar

رئيس لجنة العلاقات الخارجية ببرلمان بادن فورتمبيرج الألمانية: مصر مفتاح أفريقيا والدول العربية وتقود ثورة تطوير كبيرة

In GUC News
Tuesday, September 25, 2018

أكد فيلى شتاشيليه، رئيس لجنة العلاقات الخارجية ببرلمان مقاطعة بادن فورتمبيرج الألمانية، أن مصر تقود ثورة تطور كبيرة بالأرقام المعلنة مؤخرا، موضحا أن مصر تعد شريكا مهما لدولة ألمانيا وبها 100 مليون نسمة، وأنه عندما نرى بلدا كمصر فى مكانتها وأهميتها لابد أن يكون بها عوامل نجاح كافية لتكون مفتاح لأفريقا والدول العربية. وأضاف رئيس لجنة العلاقات الخارجية ببرلمان مقاطعة بادن فورتمبيرج الألمانية - في كلمته خلال لقاء الدكتور أشرف منصور، رئيس مجلس أمناء الجامعة الألمانية بالقاهرة مع وفدا مكون من رؤساء اللجان ببرلمان مقاطعة بادن فورتمبيرج الألمانية بمدينة شتوتجارت الألمانية: سعداء بالوفد المصرى والجامعة الألمانية فى مصر باعتبارها جامعة ألمانية خارج حدود ألمانيا وهناك العديد من الوزراء فى مقاطعة بادن فورتمبيرج شاركوا فى إنشاء الجامعة الألمانية بالقاهرة

 

 وتابع، "من المهم أن نعطى اهتماما كبيرا لقصة النجاح هذه و أن نقوم بالمشاركة فى التنمية التى تحدث فى مصر لما سيكون لها من مردود إيجابى علينا وعلى المصريين". وقال رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمقاطعة بادن فورتمبيرج الألمانية إنه يدرك تماما أهمية مصر الكبيرة بالنسبة لألمانيا وأوروبا، موضحا أنه إذا أصيبت مصر بمكروه فى فترة الاضطرابات لكان الوضع كارثيا ومأساويا على ألمانيا وأوروبا، منوها إلى ضرورة القيام بدور يضمن استقرار مصر ورمز هذا الاستقرار لدينا هو الجامعة الألمانية هناك ومهم للغاية التعاون بين الجامعة الألمانية والاقتصاد ورجال الصناعة حتى يكون هناك إمكانية لتنفيذ المشاريع البحثية التى يقوم عليها الطلبة هناك

 

وأشار إلى ضرورة أن يحاول المسئولون فى البلدان المختلفة إيقاف موجات المهاجرين إلى الدول الأوروبية وغيرها بحل مشكلات هؤلاء المهاجرين فى بلدهم الأصلى وليس استقبالهم هنا فى ألمانيا، قائلا: "السياسة لابد أن تلعب دورا مهما فى الموضوع وهذا بالمساهمة فى خلق فرص عمل لهؤلاء الشباب فى بلدهم الأصلى ومساعدتها فى النهوض. من جانبها، طرحت ماريون يوهانسين، العضوة ببرلمان ولاية بان فورتمبيرج الألمانية ورئيسة حركة أوروبا فى التعليم العالى والبحث العلمى، سؤالا عن إمكانية وجود كلية الزراعة فى الجامعة الألمانية بالقاهرة لما تمتلكه هذه المنطقة من العالم من إمكانيات فى هذا المجال

وأجاب الدكتور أشرف منصور  أن أفريقيا تريد وتحتاج هذا المجال بسبب وجود الأرض الخصبة والظروف الملائمة ومع ذلك توجد مجاعات بالدول المختلفة بسبب عدم وجود الإمكانيات الخاصة بالصناعة الغذائية فى هذه الدول، قائلا: "لذا تحتاج إلى التعاون فى هذا المجال الحيوى". وتابع منصور: "سعداء بهذه الحفاوة من خلالكم وفخور بدراستى فى جامعة القاهرة التى حصلت منها على الماجستير والدكتوراه وأتيت لألمانيا للحصول على دكتوراه جديدة وبدايتى كانت صعبة للغاية عام 1988 حيث إننى أحتفل بمرور 30 عاما على وجودى فى دولة ألمانيا، مستعرضا العقبات التى واجهته فى بداية وجوده فى ألمانيا